Tuesday, September 12, 2006

الأحزاب الديكورية

يكاد يكون تراجع ضياء الدين داود عن قراره بالتنحي عن رئاسة الحزب الناصري أمر متوقع و بديهي. و قد برر المؤيدين للقرار موقفهم بأنهم خائفون من الانشقاقات التي قد تحدث لاحقا و كأن امر الحزب كله متوقف على شخص. لم يكن القرار غريب أو لافت للنظر. و لكن ما لفت نظري حقا أن الأحزاب تكاد تكون نسخه مصغره للدولة. حيث تفتقد معظم الأحزاب مصطلح تداول السلطة. و لا يرون أن هناك بديل مناسب لرئاستهم. فهل في رأى المؤيدين لبقاء ضياء الدين داود انه يجب أن يرأس الحزب مدى الحياة. من الطبيعي جدا إذن أن تفقد تلك الأحزاب شعبيتها. فكيف يطالبون بتحقيق أشياء خارج الحزب عجزوا عن تحقيقها في داخله. لذلك من المستحيل أن تكون الأحزاب عضوا فاعلا في الحياة السياسية. فهي في رأيي أحزاب غير شرعية لأن الشرعية تستمد من الشعب. بينما الشعب غير مؤمن بها ولذلك لا يمكنه الالتفاف حول أحزاب ديكورية.

4 Comments:

At 12/9/06 3:16 AM, Blogger karakib said...

مافيش حاجه اسمها احزاب !!

 
At 14/9/06 5:05 AM, Anonymous اheba said...

لا امل فى الاحزاب

 
At 7/3/16 12:31 PM, Blogger Meiqing Xu said...

ralph lauren outlet
jordan retro 8
longchamp handbags
cheap air jordans
coach outlet store online
adidas wings
ralph lauren sale
red bottom shoes
polo ralph lauren outlet
beats by dre outlet
louis vuitton outlet stores
tiffany and co
ugg boots
ugg outlet online
oakley sunglasses
kobe 8
ralph lauren outlet
toms outlet
timberlands
beats by dr dre
canada goose outlet
canada gooses outlet
oakley store
coach factory outlet online
p90x
cheap toms
michael kors handbags
ralph lauren outlet
polo ralph lauren
coach outlet store
louboutin femme
nike air max uk
coach factory outlet
reb christian louboutin
nike roshe run
2016307chenzhen

 
At 21/11/17 7:58 PM, Blogger Krystal Barnett said...

Absolutely nothing is complimentary nowadays, but insure that you Buy facebook reviews only from reliable sources for good acceptance on the net. buy facebook 5 star reviews

 

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home